الرياض
منطقة
X
تهانينا! اضيفت 10 ريال الى المحفظه الخاصه بك مع دايلاص
Congratulations! 10 Riyals added to your dialus Wallet

*تطبيق الشروط والاحكام / *Terms and Conditions apply

الرياض

المملكة العربية السعودية - الرياض برج المملكة

الرياض

مدينة الرياض هي عاصمة السعودية وأكبر مدنها، وتقع في قلب الجزيرة العربية، وهي واحدة من أسرع مدن العالم توسعا، ومن أكبر المدن العربية من ناحية المساحة (2,435 كم²). يقطن مدينة الرياض نحو من 4.87 مليون نسمة (2009). يشكلون سدس سكان المملكة العربية السعودية. وتبلغ نسبة السعوديون من اجمالي عدد السكان في الرياض نحو 68% فيما يشكل غير السعوديون ما نسبته 34%، تنقسم الرياض إداريا إلى خمس عشر بلدية كما تنقسم كل بلدية بدورها إلى أحياء.


التسمية:
الرياض جمع روضة وأرض المكان وأروض أي كثرة رياضة كما في الصحاح واشتق الاسم من طبيعة الموضع المنخفض الذي تلتقي فيه مياه السيول فنبتت الأرض رياضاً خضراء تنتشر فيها رائحة الورود، ومن هنا جاء اسم مدينة الرياض عاصمة المملكة العربية السعودية.

التاريخ:
الرياض هي امتداد لمدينة حجر اليمامة التاريخية، والتي يعود تاريخها إلى زمن قبيلتي طسم وجديس البائدة، وقد شيدوا فيها حصوناً وقصوراً، روي أن بقاياها شوهدت في أول القرن الرابع الهجري، ثم استوطنت المكان قبائل عربية، وانتشرت في الوادي وازدهرت مدينتهم في الجاهلية واتخذها العرب سوقاً يغدون إليه للبيع والشراء والشعر والأدب، ويقول ياقوت الحموي في كتابه معجم البلدان إن اسم حجر يرجع إلى عبيد الحنفي حين احتجر ثلاثين قصراً وثلاثين حديقة وسماها حجراً وكانت قبل تسمى اليمامة.

ومع ظهور الإسلام في الحجاز وانتشاره في الجزيرة العربية وفدت القبائل من اليمامة إلى النبي تبايعه بالإسلام، وأسلم ثم ارتدوا بعد موت النبي مع من ارتد من قبائل العرب، فقاتلهم أبو بكر الصديق حتى أذعنوا ورجعوا للإسلام وثبتوا عليه، وكانت مدينة حجر في وقت الخلافة الراشدة قائدة لإقليم اليمامة، ومع انتقال الخلافة الإسلامية خارج الجزيرة العربية وظهور أقاليم إسلامية غنية قل الاهتمام والعناية باليمامة ومدنها وقراها فاضطربت الأمور فيها وكثر خروج الدجاليين والجهلة منها نتيجة انتشهار الجهل وظهور البدع فيها مما أثر على استقرارها ونموها وتطورها.

ومع العصر الحديث في القرن الثامن عشر الميلادي برزت مدينة الرياض على ما تبقى من أطلال مدينة حجر وما حولها من قرى وأراض وبساتين. وبالقرب من الرياض نشأت مدينة الدرعية التي ناصر أميرها الأمير محمد بن سعود دعوة الشيخ محمد بن عبد الوهاب إلى العودة إلى القرآن والسنة وعلى ما كان عليه رسول الله ونبذ الشرك والبدع والخرافات المنتشرة آنذاك, ونهضت الدرعية وأقبل الناس عليها من كل صوب ،ونشبت بين الدرعية والرياض عداوة وحروب لمدة ثمانية وعشرين عاما،ً حتى أذعنت وأميرها للدعوة، وأصبحت تابعة للدرعية عاصمة الدولة السعودية الأولى التي امتد نفوذها وسلطانها إلى معظم الجزيرة العربية وأطراف العراق والشام.

وفي عام 1818 دمرت الدرعية عاصمة الدولة السعودية الأولى على يد إبراهيم باشا ابن والي مصر محمد علي باشا، لتنتهي بذلك الدولة السعودية إلا أن الدولة العثمانيه لم تتمكن من البقاء طويلا في نجد بسبب استمرار الغارات ضد قواتها فانسحبت، واستعاد آل سعود الحكم عام 1825 على يد الإمام تركي بن عبد الله، الذي جعل من الرياض عاصمة لدولته بعد دمار الدرعية وخرابها فبنى فيها جامع المدينة وقصر الأمارة وسورا محصنا، وبقيت منذ ذلك الحين عاصمة الدولة السعودية الثانية ثم الدولة السعودية الحديثة المملكة العربية السعودية بعد أن فتحها الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن الفيصل في معركة فتح الرياض عام 1319 للهجرة، وانطلق منها لتوحيد وبناء المملكة العربية السعودية.

الموقع:
تقع وسط المملكة على خط عرض (38.24) درجة شمالاً وخط طول (43.46) درجة شرقاً، وارتفاع حوالي 600 متر فوق سطح البحر. وتقع الرياض بالتحديد في وسط شبه الجزيرة العربية تماما على هضبة رسوبية يصل ارتفاعها إلى حوالي 600 متر فوق سطح البحر في الجزء الشرقي من هضبة نجد، وتنحصر أهم المعالم التضاريسية للمدينة في الأودية وأهمها وادي حنيفة الذي يخترق المدينة من الشمال الغربي إلى الجنوب الشرقي والذي يبلغ طول مجراه حوالي 120 كم ويتراوح عمق المجرى ما بين اقل من 10 امتار إلى أكثر من 100 متر ويتراوح عرضه ما بين اقل م 100 متر إلى ما يقارب 1,000 متر.

ويلتقي بوادي حنيفة عدد من الروافد ومن أهمها وادي البطحاء الذي يقع عليه الآن أشهر وأقدم شارع تجاري في العاصمة. ويبلغ طول هذا الوادي حوالي 25 كم ويبدأ من شمال المدينة متجها نحو الجنوب، ليلتقي بوادي حنيفة.وادي لبن ووادي الأيسن الذي يبلغ طوله حوالي 35 كم ويجري موازاة وادي البطحاء حتى التقائه بوادي حنيفة من جهة الغرب والجنوب الغربي. وكون الرياض على مقربة من عدد من الوديان التي تستقبل مياه الأمطار والسيول اتاح لها تربة غنية بالمياه الجوفية جعلها تصبح اسما على مسمى وقد وصفها الهمداني في كتابه (صفة جزيرة العرب) باسم خضراء حجر التي كانت حاضرة لمنطقة اليمامة التي ورد ذكرها كثيرا في اشعار ورواة الأقدمين.

المساحة:
في نصف قرن تحولت الرياض من بلدة صغيرة مساكنها بيوت الطين إلى مدينة عصرية. وتبلغ مساحة نطاقها العمراني بمراحله الأولى والثانية والثالثة (2000) كيلو متراً مربعاً، أي ما يزيد عن مساحة كثير من الدول، حيث تبلغ مساحتها ثلاثة أضعاف مساحة البحرين أو سنغافورة مثلاً.

وتغطى المرحلة الأولى من النطاق العمراني حدود المدينة الحالية (أي حوالي 632 كيلو متراً مربعاً)، فيما تغطى المرحلة الثانية بمساحة (1150 كيلو متراً مربعاً) وتبلغ المساحة المرحلاة الثالثة المطورة حالياً باقي المساحة وهو ما يعكس التوسع الكبير الذي تشهده المدينة بعد أن خرجت عن أسوارها، لتصبح ضمن أكبر ثلاث مناطق حضرية في المملكة مع المنطقة الحضرية لمدينتي مكة المكرمة وجدة في منطقة مكة المكرمة والمنطقة الحضرية لمدن الدمام والخبر والظهران في المنطقة الشرقية. وتبلغ مساحتها حسب حدود النطاق العمراني الثاني 2435 كم مربع لإحصائية 1430 هـ كما ورد في الموقع الرسمي لمدينة الرياض.

الجامعات:
• جامعة الملك سعود.
• جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية.
• جامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن.
• جامعة الملك سعود بن عبد العزيز للعلوم الصحية.
• الكلية التقنية بالرياض.
• كلية المدربين التقنيين.
• معهد الإدارة العامة.

الجامعات والكليات الأهلية:
• جامعة الأمير سلطان.
• جامعة الفيصل.
• جامعة اليمامة الأهلية.
• جامعة دار العلوم.
• الجامعة العربية المفتوحه.
• كليات الرياض لطب الأسنان والصيدلة.
• كلية المعرفة للعلوم والتقنية الأهلية.
• كليات العالمية الأهلية.
• كلية الفارابي لطب الأسنان.
• كليات الغد الدولية للعلوم الصحية.

المناخ:
مناخ مدينة الرياض شديد الحرارة صيفاً بارد شتاءً ويتميز بانخفاض الرطوبة طوال العام، خاصة في فترة الصيف، وبالفرق الكبير بين درجات الحرارة خلال النهار والليل. ففي الصيف تتراوح درجات الحرارة الصغرى بين (30 – 37) درجـة مئوية والعظمى بين (45 -52) درجـة مئوية.

أما في الشتاء فالجو بارد تتراوح فيه درجات الحرارة العظمى بين (20 إلى 5)والصغرى بين (0 – ـ)درجة مئوية، وقد تنخفض إلى ما دون درجتين تحت الصفر أحياناً، فيما تتراوح درجات الرطوبة بين (40 – 49 بالمائة)، وتنحصر فترة سقوط الأمطار في الغالب ما بين شهري نوفمبر ومايو.وتعد شهور الربيع (مارس وأبريل ومايو) وشهور الشتاء (ديسمبر ويناير وفبراير) أكثر شهور السنة أمطاراً، ويتراوح معدل الأمطار بين 10 و 13.1 سنتيمتر (حوالي أربع بوصات).

© 2015 Dialus جميع الحقوق محفوظة - حقوق الطبع والنشر Client Sustain

Original text